× سياحة سيارات طيران عقارات مال واقتصاد مصرفي موضة نفط وغاز
  • تواصل معنا
  • English
    Logo

    صندوق عالمي جديد للوقاية من الأوبئة والجوائح والتأهب والتصدي لها

    الجمعة 23 سبتمبر 2022
    مال واقتصاد

    أنشأ مجلس إدارة صندوق الوساطة المالية صندوقا جديدا رسميا للوقاية من الأوبئة والتأهب والتصدي لها في اجتماعه الافتتاحي مؤخرا.
    وسيتيح الصندوق تدفقات من التمويل الإضافي طويل الأجل لتدعيم قدرات الوقاية والتأهب والتصدي والاستجابة في مواجهة الأوبئة في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل ومعالجة الفجوات الحرجة من خلال الاستثمارات والمساندة الفنية على المستويات الوطنية والإقليمية والعالمية. وسيستفيد الصندوق من نقاط القوة والمزايا النسبية للمؤسسات الرئيسية المشاركة في جهود الوقاية والتأهب والاستجابة والتصدي، وسيقدم مساندة تكميلية، كما سيعمل على تحسين التنسيق بين الشركاء، وتحفيز زيادة الاستثمارات في البلدان المعنية، وسيكون بمثابة منبر لحشد جهود المساندة والدعم، ويساعد على تركيز الاهتمام رفيع المستوى الذي تشتد الحاجة إليه على تدعيم الأنظمة الصحية والعمل على استدامتها.
    وستوجه أول دعوة إلى تقديم مقترحات للاستثمارات التي سيمولها صندوق الوساطة المالية في تشرين الثاني 2022.
    وقال رئيس مجموعة البنك الدولي دافيد مالباس: «لقد أبرزت جائحة كورونا الحاجة الملحة لاتخاذ إجراءات لبناء أنظمة صحية أكثر قوة، والاستثمارات الآن ستنقذ الأرواح وتوفر الموارد للسنوات القادمة، ونرحب بالدعم واسع النطاق من المجتمع الدولي لهذا الصندوق الجديد متعدد الأطراف للوساطة المالية في البنك الدولي لمساعدة البلدان والمناطق منخفضة ومتوسطة الدخل على أن تصبح أفضل استعدادا لمواجهة الأزمات الصحية العالمية، ويسرنا أن نكون قادرين على المضي قدما بسرعة في إنشاء هذا الصندوق.»
    وسيقوم البنك الدولي بدور القيّم على صندوق الوساطة المالية ويستضيف السكرتارية التي ستضم موظفين فنيين منتدبين من منظمة الصحة العالمية. وسيعيّن مجلس الإدارة فريقا استشاريا فنيا، برئاسة منظمة الصحة العالمية يضم خبراء بارزين لتقييم وتقديم توصيات إلى مجلس الإدارة بشأن المزايا الفنية لمقترحات التمويل، وضمان الربط مع اللوائح والضوابط الصحية الدولية في إطار الهيكل العالمي الأوسع نطاقا لجهود الوقاية والتأهب والاستجابة والتصدي للأوبئة والجوائح.
    وفي هذا الصدد، يقول الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية «لقد كانت جائحة كورونا صدمة زلزلت العالم، لكننا أدركنا أيضا ماذا سنفعل وقتما تحدث الجائحة التالية.
    وتتطلع منظمة الصحة العالمية إلى القيام بدورها القيادي والريادي والفني في تقديم المشورة لمجلس إدارة الصندوق بشأن المجالات التي يمكن فيها القيام بأكثر الاستثمارات فعالية لحماية الصحة، لاسيما في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل.»
    ويشرف على الصندوق الجديد مجلس إدارة سيحدد برنامج العمل العام ويتخذ قرارات التمويل. ويتم تمثيل الجهات المانحة السيادية وحكومات البلدان المحتملة القائمة على إدارة التنفيذ (المستثمرين المشاركين) في مجلس إدارة صندوق الوساطة المالية على قدم المساواة، فضلا عن ممثلين عن المؤسسات الخيرية ومنظمات المجتمع المدني.
    وسيكثف البنك الدولي ومنظمة الصحة العالمية عملهما مع مجلس الإدارة بالتشاور مع منظمات المجتمع المدني وأصحاب المصلحة الآخرين للمساعدة في تفعيل الصندوق ووضع إطار النتائج والأولويات له في الفترة التي تسبق الدعوة الأولى لتقديم المقترحات.
    وتم الإعلان عن أكثر من 1.4 مليار دولار من التعهدات المالية، ومن المتوقع أن يتم الإعلان عن المزيد في الأشهر المقبلة.

    addustour

    أهم الاخبار



    مال واقتصاد

    بروتوكول تعاون بين «تجارة عمان» و«العربي للمخ...
    السبت 1 أكتوبر 2022
    وفد خليجي يطلع على التجربة الأردنية في مجال المناطق ال...
    الجمعة 30 سبتمبر 2022
    الأردن الأول عربيًا في تحسن مؤشر الخدمات الإلكترونية
    الجمعة 30 سبتمبر 2022